صحافة

نيويورك تايمز ستنقل قسما من محرريها من هونغ كونغ إلى سيول بسبب قانون الأمن القومي

الإباء / متابعة

أعلنت صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية الأربعاء أنها قررت نقل مركزها المتخصص بالأخبار الرقمية من هونغ كونغ إلى كوريا الجنوبية بسبب المخاوف الناجمة عن قانون الأمن القومي الذي فرضته الصين على المدينة.

وقال مسؤولون تنفيذيون في نيويورك تايمز في مذكرة إلى الموظفين نشر مقتطفات منها الموقع الإلكتروني للصحيفة إن “قانون الأمن القومي الجديد في هونغ كونغ أوجد الكثير من عدم اليقين بشأن ما ستعنيه القواعد الجديدة لعملياتنا وصحافتنا”، وأضافوا “نشعر أنه من الحكمة وضع خطط طارئة والبدء بتوزيع محررينا في المنطقة”.

a.a

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى