سياسيسلايدر

الفتح يطالب الحكومة والبرلمان بإنهاء التواجد الأجنبي

الإباء / متابعة

أصدر تحالف الفتح، مساء أمس الجمعة، بيانًا بمناسبة الذكرى الثالثة لتطهير مدينة الموصل من عصابات داعش الإرهابية، أكد خلاله أن الحفاظ على النصر لن يكون إلا بنصر موازي على مختلف الأصعدة.

وذكر التحالف، إنه “بكل إجلال وامتنان وتقدير نقف اليوم لأبناء شعبنا الغيارى، وفي طليعتهم قواتنا الأمنية وحشدنا الشعبي والعشائري والبشيمركة، مهنئين بالذكرى الثالثة لتحرير الموصل، وبملاحم التضحية والبطولة التي سطروها، وروح الإيثار التي جسدها شعبنا بمختلف طوائفه في دعم قواته، وإيواء النازحين، مستهديا بفتوى المرجعية العليا التي كان لها الدور الأول في قلب توازنات القوى، وتوحيد صفوف شعبنا، وشحذ الهمم بروح التضحية والفداء”.

وأضاف: “كما نقف إجلالا لأرواح شهدائنا الأبرار، وفي مقدمتهم قادة الانتصار الشهيدين أبو مهدي المهندس وقاسم سليماني، ولكل الجرحى وعائلاتهم، ونهنئهم بالنصر الذي كان لدمائهم وتضحياتهم الفضل بعد الله في تحقيقه.

وتابع: “ننتهز المناسبة لنؤكد أن الحفاظ على النصر لن يكون إلا بنصر موازي على صعيد الاستقرار السياسي والنهوض الاقتصادي والإصلاح الشامل لكل جوانب الحياة العراقية، وهي مسؤولية تتحملها جميع القوى الوطنية، التي نتطلع لتعاونها، وتجاوز آفاق المصالح الفئوية إلى أفق المصلحة الوطنية العليا التي تتحقق فيها آمال شعبنا، لاسيما شبابنا الذين مازالوا يرابطون في ساحات الاحتجاجات”.

وطالب التحالف، الحكومة والبرلمان “بضرورة المضي بتنفيذ قرار إنهاء تواجد القوات الأجنبية بكل مسمياتها، باعتبار ذلك أساس حفظ السيادة الوطنية، وصون دماء الشهداء”.

وختم الفتح بيانه، بالقول: “طوبى لشعبنا انتصاره العظيم، والرحمة والغفران لشهدائنا الأبرار، والشفاء العاجل للجرحى، والخزي والعار لأعداء العراق والأمة”.

a.a

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى