أخباردولي و عربيسلايدر

الرئيس الجزائري: إغلاق الحدود سيستمر حتى انتهاء كورونا

الإباء/متابعة

أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، عن مواصلة غلق حدود البلاد بشكل كامل حتى انتهاء وباء كورونا، وذلك تزامناً مع طفرة في انتشار العدوى.
وأمر تبون عند ترأسه اجتماع مجلس الوزراء بـ«الإبقاء على الحدود البرية والبحرية والجوية مغلقة الى أن يرفع الله عنّا هذا البلاء»، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.
يأتي ذلك في حين تم إدراج الجزائر التي أغلقت حدودها منذ 19 مارس (آذار)، في قائمة مقترحة تشمل 14 دولة سيسمح لمواطنيها بدخول الاتحاد الأوروبي اعتباراً من الأول من يوليو (تموز). وأرجأ الاتحاد قراره النهائي حول القائمة نتيجة خلافات بين أعضائه.
وبعد ثلاثة أسابيع من اتخاذ أول تدابير الحجر، برزت عدة بؤر عدوى في الجزائر، خاصة في ولاية سطيف (شرق) وجنوب شرق البلاد، ويعود ذلك وفق السلطات إلى عدم احترام إرشادات الوقاية.
وسجّلت 305 إصابات خلال 24 ساعة، في حصيلة قياسية جديدة في أكثر دول المغرب العربي تضرّراً، وفق معطيات رسمية نشرت امس الأحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى