أخباردولي و عربيسلايدر

المحتجون يطيحون بتمثال مكتشف امريكا ويلقونه في بحيرة في ولاية فرجينيا

قناة الإباء

أقدم محتجون في مدينة ريتشمود في ولاية فرجينيا الامريكية على اسقاط تمثال كريستوفر كولومبس مكتشف القارة الامريكية ورمية في بحيرة على بعد 200 قدم من النصب.

وذكرت صحيفة انترناشيونال بيزنز تايمز الامريكية في تقرير اطلعت عله الإباء، أن ” المتظاهرين احاطوا بالتمثال الذي يبلغ ارتفاعه ثمانية اقدام وقاموا بتشويهه بالكتاب المناهضة للعنصرية ثم قاموا بازالته وهم يهتفون بالمطالبة بهدمه “.

واضاف أن ” المتظاهرين قاموا باحراق التمثال وجره 200 قدم بعيدا عن قاعدته ثم قاموا برميه في بحيرة بيرد بارك في مدينة ريتشموند فيما تم تغطية قاعدة التمثال بلافتة كتب عليها ان كولومبس يمثل الابادة الجماعية “.

وتابع التقرير أن “وصول كولومبوس إلى الأمريكتين في أواخر القرن الخامس عشر اثار جهود الاستعمار الأوروبي في القارات وجعله رمزًا للغزو والعنف للأمريكيين الأصليين، تحدث الناشط تشيلسي هيجز وايز عن صراعات الأمريكيين الأصليين والأفارقة الأمريكيين في خطاب للمتظاهرين قائلا  ” يجب ان نبدأ من حيث بدأ كل شيء ومن الناس الذين وقفوا لأول مرة على هذه الارض”.

وواصل التقرير ان ”  التمثال اصبح نقطة اشتعال في الاحتجاجات المناهضة للعنصرية بعد مقتل جورج فلويد الاسود على يد ضابط شرطة ابيض في مدينة مينا بوليس الامريكية وهو يتوسل به ان يتركه ان يتنفس في شريط فيديو”.

يذكر أن ” المتظاهرين البريطانيين المتضامنين مع الاحتجاجات قاموا باسقاط تمثال تاجر الرقيق البريطاني ادوارد كولسون كما شوه المتظاهرون نصب تذكاري لزعيم الحرب العالمية الثانية ونستون تشرشل خلال الاحتجاجات السلمية “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى