أخباردولي و عربيسلايدر

هيئة علماء بيروت تدين القرار الألماني بشأن حزب الله

الاباء/ متابعة

أدانت هيئة علماء بيروت القرار الألماني ضد “حزب الله”، ورأت أن حزب الله الذي تعتبره السلطة الالمانية “ارهابيا” هو حركة تحررية بوجه الاحتلال وهو جزء من الدولة اللبنانية.

وقالت في بيان لها: “لقد فوجئنا باتخاذ مثل هذا القرار الأخرق في الوقت الذي يلزم الشكر لحزب الله الذي واجه موجات الإرهاب التكفيري وليس تصنيفه ارهابيا”.

وأضافت “اننا في هيئة علماء بيروت ندين هذا القرار ونعتبره تنكرا فاضحا للتمثيل الشعبي الواسع الذي يمثله هذا الحزب، كما اننا نعتبر ما أقدمت عليه السلطات الألمانية يشكل ضربة للمصداقية التي تدعيها من حق تقرير المصير ومواجهة المحتل وحرية التعبير بكافة السبل في الدفاع عن النفس والتي تجيزها كل القوانين الدولية والانسانية”.

وتابعت “كما ان هذه الخطوة المضرة بالمصالح الالمانية تعتبر انتهاكا للقوانين والأعراف بإعلان العداء لجزء من الدولة اللبنانية وشريحة كبيرة من الشعب اللبناني، كما نعتبر ان هذا القرار جاء تلبية ورضوخاً للضغوط الأمريكية الساعية للتضييق على كل الجهات التي تقف بوجه العدوانية الإسرائيلية في المنطقة كما وندعو السلطات الألمانية للرجوع عنه والكف عن التبعية العمياء للإدارة الأميركية الرعناء”.

HJ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى