أخباردولي و عربي

موقع أميركي منتقدا ترامب: انتخبنا رئيسا لايقرأ وها نحن نواجه العواقب

قناة الإباء

اكد تقرير لموقع ( ايسكوير)، الأربعاء، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجاهل تقارير الاستخبارات بشان جائحة فايروس كورونا ولم يقرأها على الاطلاق مما ادى الى خسارة كلفت الولايات المتحدة الكثير حتى الان.
وذكر التقرير.. إنه “وكما كذب بوش وانتخبنا من هو غير كفء في المكتب البيضاوي كلف الولايات المتحدة حربا قتلت مئات الالاف في العراق و 2 ترليون دولار كان يمكن ان تنفق على تحسين حياة الامريكيين هاهو دونالد ترامب يكرر نفس المأساة ولكنها هذه المرة على الشعب الامريكي”.
واضاف انه “وكما تجاهل بوش تقارير الاستخبارات عن تهديدات القاعدة وبن لادن ولم يقرأها كان من الواضح انه ومنذ عام 2017 على الأقل أن الرئيس الحالي لا يقرأ الكثير من أي شيء ، ناهيك عن الإحاطات الاستخباراتية المعدة له على أساس يومي. كان هذا صحيحًا عندما علمنا لأول مرة ، عبر صحيفة نيويوركر ، بمحاولات مستشار الأمن القومي آنذاك إتش آر ماكماستر لإطلاع ترامب ، والتي تحولت بثبات إلى مهزلة”.
وتابع أنه “عندما تولى ترامب منصبه ، قام الموظفون في البداية بكتابة مذكرات له تشبه تلك التي أنتجها أسلافه: التفسيرات متعددة الصفحات للسياسة والاستراتيجية. لكن أحد الموظفين السابقين قال انه صدر مرسوم من الرئيس بتقليص المذكرات إلى صفحة واحدة، ولكن بعد ذلك عادت الكلمة من ترامب ” هذا لا يزال أكثر من اللازم “.
وأوضح أحد كبار مساعدي ترامب للموظفين أن “الرئيس هو شخص بصري وطلب منهم التعبير عن النقاط بشكل تصويري”.
واوضح التقرير انه ” مثلما لم يكن احد يتوهم في جهاز الأمن القومي بأن الرئيس يقرأ الأمور في تلك المرحلة ، لم يكن هناك سبب للاعتقاد بأنه سيبدأ في أداء واجبه في السنوات اللاحقة لقد كان دائما الطفل الذي لم يقم بالقراءة”.
وتابع، “لقد عرفنا منذ بعض الوقت أن ترامب تجاهل تقارير الاستخبارات على الأقل في شهر كانون الثاني حول كيف يمكن أن يصبح تفشي فايروس كورونا في الصين وباءً ، على الرغم من ان أنه تم تحذيره في أكثر من 12 مناسبة مختلفة طوال كانون الثاني وشباط بحسب ما اوردت صحيفة واشنطن بوست”.
واشار التقرير الى أنه ” مهما كان الأمر ، فمن الواضح أن ترامب غير مؤهل للوظيفة التي التي انتخب لها فهو لا يقرأ ، ولا يعرف ما يجري ، ويجب طرده بسبب عدم الكفاءة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى