أخبارأمني

تقرير أميركي: واشنطن فشلت بردع الفصائل العراقية ولم يبق أمامها سوى الانسحاب

قناة الإباء

أفاد موقع ( انتي وار)، الخميس، بأن الولايات المتحدة الأميركية فشلت في ردع فصائل المقاومة العراقية، داعية الادارة الامريكية الى الانسحاب من العراق وانهاء واحدة من حروب امريكا التي لاتنتهي والتي كلفت الكثير من الاموال والارواح.
وذكر الموقع في تقرير ترجمته /الإباء/ أن ” العراق يمر الان في محاولته الثالثة لاختيار رئيس الوزراء حيث طلب البرلمان من الحكومة العراقية طرد القوات الامريكية فيما عززت الحرب الاقتصادية التي تشنها ادارة ترامب قوة فصائل المقاومة العراقية خصوصا بعد اغتيال الجنرال قاسم سليماني وابو مهدي المهندس”.
واضاف أن ” المسؤولين الامريكان يعترفون في الوقت الحالي بفشل الردع الامريكي ضد فصائل المقاومة خصوصا بعد الهجوم الصاروخي الثالث على القواعد الامريكية في العراق حيث انسحب البنتاغون من ست قواعد بدلاً من الرد مرة أخرى. ومع ذلك ، اقترح وزير الخارجية مايك بومبيو حملة عسكرية داخل العراق ضد فصائل المقاومة والحشد الشعبي”.
وتابع أن ” اصرار الولايات المتحدة على ابقاء قوتها العسكرية في العراق قد يضع واشنطن في حالة حرب مع كلا من العراق وايران ولذا ولتجنب المزيد من الخسائر في الارواح والموارد يجب على الولايات المتحدة سحب قواتها واعادتها الى البلاد”.
واوضح التقرير أن ” الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة والمزمع عقده في حزيران المقبل لن يغير شيئا من الديناميكية السياسية على الارض وان كان المرشح الجديد لرئاسة الوزراء مصطفى الكاظمي يتمتع بسمعة المناورة بعناية بين واشنطن وطهران لكن من غير المرجح أن يرحب بوجود أمريكا المستمر أو مواجهة الفصائل المناهضة لأميركا”.
واشار التقرير الى أنه ” ولهذه الاسباب يجب على واشنطن ألا تبقى في العراق، فقد كان الشرق الأوسط غير مستقر لسنوات بينما تضاءلت أهميته لأميركا بشكل كبير وقد حان الوقت لمغادرة العراق وجيرانه لإيجاد طريقة للعيش معا في المستقبل دون وجود عسكري أمريكي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى