أخبارأمني

الكعبي: غياب وحدة القرار جعل “التحالف الدولي” يكشر عن انيابه

قناة الإبـاء / بغداد

بين المحلل السياسي سعد الكعبي، الأربعاء، ان غياب وحدة القرار وعدم وجود السلطة في العراق جعلت القوات الأميركية الموجودة تحت مسمى “التحالف الدولي” تكشر عن انيابها بشأن سيطرتها على الأجواء العراقية، موضحا ان هذه القوات تعمل على زيادة عدد عناصرها وسلاحها للسيطرة بشكل اكبر لحين اعلان الاحتلال الصريح.

وقال الكعبي في تصريح صحفي، ان “المعلومات المتوفرة تفيد بقيام القوات الأميركية خلال الأيام القليلة الماضية بادخال بعض الاليات المصفحة المخصصة للاشتباكات وقتال الشوارع الى سفارتهم في المنطقة الخضراء، وهذا دليل على ان هناك تصعيد يلوح بالافق”.

وأضاف ان “ القوات الأميركية تحت مسمى (قوات التحالف الدولي) دخلت العراق وفق اتفاقية لمحاربة داعش الإرهابي خلال سيطرته على بعض المناطق عام 2014، لكن الملاحظ ان هذه القوات وعلى الرغم من تحقيق النصر وانهاء داعش فانها مازالت تتمدد اكثر داخل البلاد”.

وبين ان “التحالف الدولي استغل عدم وجود السلطة وانعدام وحدة القرار، ليعلن عن سيطرته على الأجواء العراقية على الرغم من سيطرته التامة بشكل غير معلن طيلة الفترة الماضية، لكن الوضع الراهن جعلت هذه القوات تكشر عن انيابها وفي حال استمرار الوضع على ماهو عليه وسط الصراعات السياسة القائمة فأن اميركا قد تعلن احتلالها بشكل صريح للأراضي العراقية”.

وشدد على أهمية “التفات الجهات الأمنية ومن بيدها القرار الى تحركات التحالف الدولي وخاصة مايتعلق بالاجواء من اجل تلافي استهداف الحشد الشعبي وقياداته خاصة ان الفرصة سانحة لهم للقيام بمثل هكذا جرائم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى