أخبارمحلي

حقوق الإنسان: تورط دول بتهريب العمالة الأجنبية الى العراق وبيع الأعضاء الأعلى من بين جرائم الاتجار

قناة الإباء

أعلنت مفوضية حقوق الانسان، الأربعاء، عن تصدر قضايا بيع الأعضاء البشرية جرائم الاتجار بالبشر في العراق، متهمة عدد من الدول بتهريب عمالة أجنبية للعراق بطرق غير رسمية.

وقال عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي “إن الـ 600 قضية المسجلة للاتجار بالبشر التي أعلن عنها في العراق غالبية ضحاياها من النساء والأطفال والذين يتم استغلالهم من قبل العصابات الاجرامية”.

وأضاف “إن قضايا بيع الأعضاء البشرية هي الأعلى بجرائم الاتجار بالبشر في العراق والتي وصل فيها بيع الكلية الى سعر 12 الف دولار تليها استغلال النساء والأطفال بالتسول ومن ثم تهريب العمالة الأجنبية”.

وأوضح “ان هناك عددا من الدول متورطة بتهريب العمالة الأجنبية للعراق من خلال حجز جوازاتهم ووثائقهم وادخالهم بطرق غير شرعية وبيعهم لأماكن العمل بأثمان ورواتب بخسة ومن دون أي فحوصات طبية او حتى علم الجهات الأمنية”.

وكانت مفوضية حقوق الأنسان في العراق حذرت، اليوم الأربعاء، من ظاهرة الاتجار بالبشر والتي أصبحت جريمة تهدد الأمن المجتمعي في العراق بعد تسجيل 600 قضية لعامي 2018 و2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى