دولي و عربيسلايدر

حركة فتح في حالة “استنفار تام” وتحذر من “طعنة في الظهر”

الإباء / متابعة

أكد المجلس الثوري لحركة “فتح”،  حالة الاستنفار الكامل، ووقوفه خلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس بـ”موقفه الثابت والرافض لصفقة القرن”.

ودعا المجلس الثوري في بيان له الأمة العربية إلى “رفض وإدانة أي صفقة ضد مصالح شعبنا وقضيته، ونبذ أي محاولة مشبوهة للتطبيع مع الاحتلال لأن ذلك يعتبر أكثر من أي وقت مضى طعنة في ظهر الشعب العربي الفلسطيني”.

وتابع البيان أن “إجراءات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرفوضة، وسيقاومها الشعب بكل الوسائل المشروعة، ولن تجد فلسطينيا واحدا يقبل التعاطي مع إلغاء حقوقه وتقويض مشروعه الوطني”.

وأضاف أن “الإدارة الأمريكية لم تفوت أي فرصة، لتصبح شريكا أساسيا باحتلال فلسطين”، مشددا على أن “الحركة في حالة دفاع مستمر عن النفس والأرض والحقوق، ولن تخضع لأي ضغوط أو ترهيب أو إغراء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى