أخباردولي و عربي

العثور على جثة فرنسي أسلم مؤخرا في المغرب

الإباء/ متابعة

استنفرت الشرطة المغربية في مدينة سطات بالمغرب عناصرها، عقب العثور على جثة مواطن من جنسية فرنسية، بأحد المنازل الكائنة بإقامة حب الملوك بشارع بوشعيب بن البصير بالمدينة.

وعثر على جثة المواطن الفرنسي البالغ 61 عاما بمنزل صديق مغربي له، في ظروف شكلت منطلقا لبحث عناصر الشرطة القضائية بأمر من النيابة العامة المختصة.

ووفق مصادر إعلامية، فإن “الفرنسي أعلن عن اعتناقه الإسلام مؤخرا، واختار اسم عبد الله، وكان ينوي الزواج من إحدى المغربيات”.

وأضافت المصادر، أن النيابة العامة المختصة بالدائرة الاستئنافية في مدينة سطات أعطت تعليماتها لعناصر الشرطة القضائية والعلمية والتقنية بمعاينة جثة المواطن الفرنسي، ونقلها إلى ثلاجة حفظ الجثث بالمركز الاستشفائي “الحسن الثاني” بعاصمة الشاوية لغرض إخضاعها للتشريح الطبي، وتحديد سبب الوفاة والوقوف على الظروف المحيطة بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى