أخباردولي و عربي

صيانة الدستور في ايران: نحدد أهلية مرشحي الانتخابات التشريعية بغض النظر عن توجهاتهم السياسية

الإباء/ متابعة

أكد المتحدث بإسم مجلس صيانة الدستور عباس علي كدخدائي أن المجلس يحدد أهلية مرشحي الانتخابات التشريعية المقبلة بغض النظر عن توجهاتهم السياسية.

وفي تصريح للصحفيين بشأن اعتراض بعض المرشحين الذين رفضت اهليتهم للانتخابات، قال كدخدائي “من الطبيعي أن يعترضوا على ذلك والبعض منهم يتوقع أن نغض الطرف (عن بعض الأمور) إلا أن القانون لا يسمح لنا بذلك”.

واضاف كدخدائي “إننا نسعى لدراسة الأهلية على أساس القانون ولا نجامل أحداً في هذا الشأن”، متابعاً “إننا لا ننظر الى التوجهات السياسية للمترشحين للانتخابات، بل نأخذ بعين الاعتبار فقط ما هو موجود في ملفاتهم ومدى تطابقها مع قوانين الانتخابات.”

هذا وفند المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور بعض الاشاعات التي افادت بوجود ضغوط على المجلس للموافقة على اهلية بعض المترشحين، قائلاً إنه “في المرحلة السابقة قامت اللجنة المركزية ولجان المحافظات بدراسة الأهلية، وإن هذه الدراسة تتم من قبل مجلس صيانة الدستور في الوقت الحاضر”.

واوضح المتحدث أنه “يتم في الوقت الحاضر دراسة الشكاوى المرفوعة من قبل المترشحين الذين رفضت اهليتهم وسيتم احقاق الحق لأي فرد في حال حدوث اي خطأ في تحديد الأهلية”.

وكان المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور قد اعلن قبل ايام عن رفض اهلية 90 من النواب الحاليين في مجلس الشورى الإسلامي للانتخابات البرلمانية القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى