أخباردولي و عربي

روسيا تكشف سبب رفضها مشروع إدانة اقتحام السفارة الأمريكية في بغداد

الإباء/ متابعة

كشف مندوب روسيا الدائم للأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، الثلاثاء، عن سبب رفض موسكو مشروع إدانة “اقتحام” السفارة الأمريكية في بغداد المُقدم لمجلس الأمن الدولي.

وقال فاسيلي نيبينزيا، رداً على اتهام دبلوماسيين أمريكيين لروسيا والصين، بعرقلة بيان في مجلس الأمن بشأن الهجوم على السفارة الأمريكية، إن “موسكو تدين أي هجمات تستهدف البعثات الدبلوماسية، وكانت مستعدة لتأييد البيان الذي تم التوافق عليه، لكن في آخر لحظة جاءت الضربة الأمريكية على بغداد التي أدت إلى مقتل فائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني”.

وأضاف، أن “هذه الضربة، مخالفة لكافة المعايير الدولية، وضعت الاقتراح الأمريكي في سياق مختلف تماما”، موضحاً أنه “كان من المستحيل تجاهل ما حدث وقلنا إنه يمكننا اقتراح تعديلات على بيان رئيس مجلس الأمن، لكن هذه التعديلات ستكون بالتأكيد غير مقبولة من قبل زملائنا الأمريكيين”.

وأشار الى أن “الهجوم على السفارة الأمريكية كان بمثابة رد فعل على هجمات نفذتها القوات الأمريكية ضد بعض المجموعات في العراق”، معرباً عن “أسفه لواقع عدم وجود فرصة على الإطلاق لتبني مجلس الأمن بيانا يتعلق بمقتل سليماني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى