محليسلايدر

اهالي البصرة يودعون شهداء العدوان الاميركي

الإباء / متابعة

شيع العراقيون في مدينة البصرة جنوبي البلاد اثنين من شهداء الحشد الشعبي الذين سقطوا نتيجة القصف الأميركي في القائم. وأكد المشيعون أن العدوان وحد العراقيين في مواجهة الغطرسة الأميركية.

 

بمشاركة ممثلين عن القوى الدينية والسياسية والعشائرية اقيمت في مدينة البصرة جنوبي العراق مراسم شعبية لتشييع شهداء الحشد الشعبي من ابناء المحافظة الذين سقطوا نتيجة العدوان الامريكي على مواقعهم في الانبار غربي العراق.

وخلال مشاركته في مراسم التشييع قال رئيس مؤسسة الرافدين الثقافية، صلاح البطاط، ” كانت هذه الضربة هي احياء جديد واظهار لموقف، ان الحشد الشعبي قوة تخافها اميركا ويخافها الاستعمار العالمي”.

بدوره قال عالم الدين العراقي الشيخ حميد الحلفي، ” نحن كجماهير الحشد الشعبي نقول للحشد اضرب بكل قوة اضرب كل هؤلاء اليوم هو يوم السيادة العراقية لا للاحتلال لا لأميركا لا لإسرائيل لا للتدخل الخارجي ابدا”.

اهالي شهداء الحشد الشعبي عبروا عن فخرهم بما قدمه ابناءهم من تضحيات دفاعآ عن الوطن، متوعدين القوات الامريكية برد حازم ثأرآ لدماء شهدائهم.

واكدوا ان امريكا هي من صنعت تنظيم “داعش” الارهابي، مشددين على ضرورة ازالة كل القوعد الامريكية وطرد السفير الامريكي واغلاق السفارة لانها مصدر الشر للعراق.

وشدد المشاركون على ضرورة استمرار الضغط الشعبي لحين طرد القوات الامريكية من العراق، مؤكدين دعمهم للتظاهرات والاعتصامات امام مبنى سفارة واشنطن في بغداد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى