دولي و عربيسلايدر

داخلية غزة تكشف اعترافات لعناصر من مخابرات السلطة بمساعدة الاحتلال في اغتيال الشهيد “أبو العطا”

الإباء / متابعة

أصدرت وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة مساء اليوم الأحد، بيانًا هامًا حول عملية اغتيال قائد المنطقة الشمالية في سرايا القدس الشهيد بهاء أبو العطا.

واتهمت وزارة الداخلية في بيانها، جهاز مخابرات السلطة الفلسطينية بالمشاركة في عملية اغتيال القائد أبو العطا من خلال تقديم معلومات دقيقة عن تحركاته إلى الاحتلال الإسرائيلي .

وأشارت الداخلية، إلى أنها ضبطت مجموعة من عناصر جهاز المخابرات التابع للسلطة والذين اعترفوا بقيامهم بمتابعة تحركات الشهيد أبو العطا وارسال المعلومات إلى العميد شعبان عبدالله الغرباوي والذي بدوره يتواصل مع الاحتلال الإسرائيلي.

وحملت وزارة الداخلية الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن جريمة اغتيال الشهيد القائد “بهاء أبو العطا”، مؤكدة أن ما قام به أفراد الخلية، الذين تم اعتقالهم لدى جهاز الأمن الداخلي، من تقديمٍ لمعلوماتٍ مفصلة ودقيقة عن تحركات “الشهيد أبو العطا”، قد ساهم في وصول الاحتلال إليه، واغتياله.

وأشارت إلى أن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط مواد فنية تؤكد تواصل العميد “شعبان عبد الله الغرباوي”، مع ضباطٍ في جهاز الشاباك الإسرائيلي، قدّم لهم خلالها معلوماتٍ حول مُقدّرات المقاومة، وخُططها، وتحركات عناصرها وقادتها، وقد استقى هذه المعلومات من خلال ضباط وعناصر جهاز مخابرات السلطة، المتواجدين في قطاع غزة.

وأكدت وزارة الداخلية والأمن الوطني بأن كافة أجهزتها الأمنية والشرطية ستبقى حاميةً لظهر المقاومة الفلسطينية وللجبهة الداخلية، وستتخذ كل الإجراءات التي تُمكنها من القيام بذلك، ولن تسمح لأي شخصٍ أو جهة مهما كانت بالعبث بأمن المواطن والمجتمع الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى