سياسيأخبار

صادقون تتهم “أطرافا” بمحاولة رفض جميع المرشحين من اجل هذا الغرض

قناة الإبـاء /بغداد

اتهمت كتلة صادقون النيابية،  الخميس ، أطرافا سياسية لم تسمها بمحاولة رفض جميع المرشحين لابقاء الفوضى في البلاد، معتبرة أن الهدف من رفض الأسماء هو تقويض عمل مؤسسات الدولة.

وقال النائب عن الكتلة محمد البلداوي في تصريح صحفي، إن “بعض الأطراف السياسية تحاول جاهدة رفض جميع الأسماء لتقويض عمل مؤسسات الدولة والإبقاء على الفوضى والتخبط”.

وأضاف البلداوي، أن “البعض سيرفض جميع الأسماء لا لشيء فقط لتعويق العمل المؤسساتي والبحث عن مكاسب سياسية”، مشيرة إلى أن “بعض الأسماء التي قدمت شخصيات محترمة ومهنية ورفضها جاء لغايات سياسية”.

وكانت مصادر رسمية أفادت، اليوم الخميس، بأن اسم رئيس الوزراء الجديد سيسلم إلى رئيس الجمهورية برهم صالح خلال الـ48 ساعة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى