أخباردولي و عربي

بريطانيا لا تملك ما يحمي حاملات طائراتها من صواريخ روسيا

الإباء/ متابعة

أعلن مصدر في وزارة الدفاع البريطانية بأن بريطانيا لا تملك ما يحمي حاملات طائراتها من صاروخ روسي جديد.

وقال المصدر إن وسائط الدفاع الجوي الموجودة في حاملات الطائرات البريطانية لا تستطيع أن تحميها من صاروخ “تسيركون” الروسي، فهي تقدر على اعتراض ما يتحرك بسرعة تصل إلى 3 ماخ (3 أمثال سرعة الصوت) في حين يندفع صاروخ “تسيركون” بسرعة 6 ماخ، وفقا لصحيفة “ديلي ميرور” البريطانية.

وأضاف المصدر: “من المستحيل إيقاف هذه الصواريخ”، مشيرا إلى أن صواريخ “تسيركون” تضطر حاملات الطائرات إلى الابتعاد عن مجال عملها ومجال عمل الطائرات التي تحملها. وهذا يعني، برأي الصحيفة، أن حاملات الطائرات التي يقدَّر ثمن الواحدة منها بـ7 مليارات جنيه استرليني قد تكون غير مُجْدية تماما. والسبيل الوحيد لإنقاذ موقفها تزويدها بوسائط الدفاع الجوي القادرة على التعامل مع صواريخ “تسيركون”.

ولا تزال هناك في الغرب شكوك حول قدرة صاروخ “تسيركون” على التحليق بسرعة هائلة تبلغ 6 إلى 8 ماخ، ولكن المصادر الروسية تؤكد أن هذا الصاروخ يثبت قدراته خلال الاختبار ولا بد وأن يدخل الخدمة في أقرب وقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى