سياسيأخبار

الصالحي: تعديل الدستور ينبغي أن يكون في ظروف هادئة

قناة الإباء

اعتبر رئيس الجبهة التركمانية النائب ارشد الصالحي، الاثنين، ان تعديل الدستور ينبغي ان يكون في “ظروف هادئة”، مشيرا الى اهمية الذهاب الى انتخابات مبكرة وتشكيل حكومة جديدة وبعدها التعديل الدستوري.

وقال الصالحي في تصريح له، ان “تعديل الدستور ضمن وجهة نظري السياسية ينبغي ان يكون في ظل جو هادئ وليس صاخب”، مبينا أن الدستور بحاجة ليس فقط لتعديل بل تبديل بعض المفردات او المواد”.

وأوضح الصالحي، وهو عضو لجنة تعديل الدستور النيابية، ان “رؤيتي بان نذهب الى انتخابات مبكرة ونشكل حكومة وبعدها نبدأ بتعديل الدستور”.

واضاف الصالحي، ان “تعديل الدستور بهذا الوقت هو امر صعب وقد نعدل فقط بعض المواد، رغم ان المطلب الشعبي ان يكون التعديل بالكامل للدستور”.

واشار الصالحي، الى ان “لجنة التعديلات الدستورية سترسل استبيانا الى المحافظات لاخذ اراء اساتذة الجامعات والخبراء”، مشددا على ضرورة ان “يطلع الشعب وأخذ رأي الناس بشكل واضح كي نمضي بتلك التعديلات بشكل صحيح”.

يشار إلى أن البرلمان شكل الشهر الماضي لجنة للتعديلات الدستورية ضمت 18 من أعضائه في محاولة لامتصاص غضب المتظاهرين المطالبين باستقالة الحكومة وحل البرلمان وتعديل الدستور والقانون الانتخابي وإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى