أخبارأمني

بسبب تهديدات داعش.. نزوح جماعي من إحدى قرى ديالى والمتبقي 40 عائلة فقط

الإباء/ متابعة

أفاد اهالي قرية ابو كرمة في محافظة ديالى، السبت، باستمرار نزوح العوائل من القرية بسبب الهواجس الأمنية والنزوح القسري.

وقال قاسم جمعة الربيعي، مختار قرية ابو كرمة إن “ست عوائل نزحت صباح اليوم ليرتفع اجمالي الاسر النازحة خلال الايام الاربعة الماضية الى 37 اسرة”.

وأضاف الربيعي أن “ما تبقى من الاسر في ابو كرمة لا يزيد عددها على 40 اسرة، وكلها اتفقت على النزوح القسري ومغادرة القرية الى مناطق أخرى”، لافتاً الى أن “الهاجس الامني بسبب نشاط خلايا داعش هي السبب الرئيسي وراء قرار النزوح الجماعي”.

واشار الى أن “اهالي ابو كرمة وصلوا الى مرحلة اليأس من وعود الجهات الأمنية، وهذا ما دفعهم لاتخاذ قرار النزوح”، مبيناً أن “خلو القرية سيكون له تداعيات أمنية خطيرة على امن الوقف ككل وبعقوبة تحديدا، لان القرية كانت لسنوات راس الرمح في مواجهة تحركات داعش وقدمت عشرات الشهداء والجرحى لمنع تسلل التنظيم الى أطراف بعقوبة، لكن للأسف لم يجري دعم القرية بما يكفي لنصل الى هذه المرحلة القاسية والصعبة في نزوح جماعي للعوائل”.

وتعد ابو كرمة من اهم قرى حوض الوقف، وشهدت مؤخرا سلسلة هجمات ادت الى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين ومنتسبي القوى الامنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى