دولي و عربيسلايدر

البنتاغون ينفي أي دور لأميركا في قصف الحشد الشعبي

الإباء / متابعة

نفت وزارة الحرب الأميركية “البنتاغون” في بيان لها اليوم الثلاثاء، أي دور لواشنطن في تفجيرات مستودعات الحشد الشعبي في العراق، وزعمت أن جميع الاتهامات بهذا الصدد باطلة.

 

وبحسب “سبوتنيك”، قالت الوزارة في بيان: “لم تقم القوات الأميركية بقصف القافلة أو أي هجمات اخرى أدت إلى تفجير مستودعات ذخيرة في العراق”.

وزعم البيان إلى أن واشنطن تدعم سيادة العراق.

واشنطن تتبرأ من تورطها بانفجارات المستودعات في العراق

يذكر، ان الذعر الاميركي في العراق دفع القوات المحتلة الاميركية الى وقف عمليات استطلاع على المناطق الصحراوية بعد حادثة استهداف عجلتين للحشد الشعبي من قبل طائرة مسيرة بقضاء القائم غربي الانبار.

وقالت القوات الامنية العراقية، أن” توقف عمليات الاستطلاع البري للقوات الاميركية تأتي ضمن الاجراءات الاحترازية التي تتخذها تلك القوات في المناطق الغربية تحسباً لعمليات انتقامية”، مبيناً ان” القوات الاميركية المتمركزة في المناطق الغربية شددت من اجراءاتها الاحترازية على كافة مواقعها الامنية في مدن الانبار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى