أخبارتكنلوجيا و صحة

مؤشرات حياة على كوكبٍ قريب ربما يكون قابل للعيش

الإباء / متابعة 

تبدأ وكالة الفضاء الأميركية ناسا قريبا البحث عن مؤشرات على وجود حياة على كوكب قريب بعدما تمكنت من تحديد مكانه بواسطة تلسكوب فضائي جديد.

وتجري الوكالة أبحاثها هذه على الكوكب “جي جاي 357 دي”، وهو أحد 3 كواكب اكتشفت مؤخراً، كما أنه أول كوكب عملاق شبيه بالأرض اكتشفه المرصد الفلكي الفضائي “تيس”.

ويدور الكوكب “جي جاي” حول شمس أو يبعد عن الأرض حوالي 31 سنة ضوئية، أما مداره فيبعد عن شمسه مسافة تعتبر قريبة بما فيه الكفاية ليكون “منطقة قابلة للعيش فيها وتشكيل بيئة طبيعية ملائمة”.

العلماء يعتقدون أن المسألة تحتاج إلى مزيد من البحث والدراسة لمعرفة ما إذا كان جو الكوكب كثيفاً ودافئاً بما يكفي ليكون ملائما لاحتواء الماء على الكوكب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى