سياسي

الجبهة التركمانية: اقالة رئيس جامعة كركوك يعد تجاوزاً على حصة قوميتنا

قناة الإبـاء /بغداد

 

 

رفضت الجبهة التركمانية، اقالة رئيس جامعة كركوك من منصبه، عادة اياه منصبا لصالح المكون التركماني، مبينة ان المنصب كان بالاصالة ولم يكن بالوكالة حتى يتم تغييره.

وقالت الجبهة في بيان حصلت “الإبـاء” على نسخة منه ان “كركوك بحاجة الى توازن قومي حسب قرار مجلس الوزراء العراقي بتقسيم المناصب الادارية بنسب متساويه بين مكونات كركوك، وان رئاسة جامعة كركوك ورئيسها عباس تقي هي الجامعة الوحيدة التي صدرت امرها بالاصالة وليست بالوكالة كبقية رؤساء الجامعات الاخرى”.

واضافت: “رئاسة جامعة كركوك من حصة المكون التركماني، ونرى بانها استخفاف بحقوق مكون دافع عن كركوك بصلابة ليكون ضمن العراق، وبدلا من مكافئته فان التغيير وان تم فلا ضير ان يكون  البديل تركمانيا، ونمتلك من الكفاءات والدرجات العلمية ما لا يمتلكه الاخرين”.

ودعت الجبهة “وزير التعليم العالي الى اعادة النظر في قراره ليتسنى لنا جميعا اختيار الاكفإ اولا ، ومن ثم المحافظة على التوازن القومي ثانيا وهي حصة تعود للمكون التركماني”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى