سياسي

صحيفة تصف الكربولي ونواب آخرين بـ”الفضائيين” والسبب؟

قناة الإباء/متابعة    

نشرت صحيفة “العربي الجديد”، الخميس، تقريرا عن عزم المحكمة الاتحادية استبدال نحو 15 نائبا بآخرين بعد الكشف عن وجود خطأ في طريقة احتساب أصوات الانتخابات الأخيرة، فيما وصفت النائب محمد الكربولي وآخرين سيشملهم الاستبدال بـ”النواب الفضائيين”.
وقالت الصحيفة في تقريرها ، إنه “على الرغم من إعلان المحكمة الاتحادية العراقية، في وقت سابق من هذا الشهر، استبدال أربعة نواب عراقيين بآخرين قالت إنهم أحقّ بمقاعد البرلمان الحالي، إلا أنّ مسؤولين في مجلس النواب أكدوا أنّ عدد من سيتم استبعادهم فعلاً سيكون ما بين 10 و15 عضواً بينهم نواب بارزون، على أن يتم ذلك بعد انتهاء عطلة العيد”.
وأضافت، أن “مصطلح النواب الفضائيين أو “المتسلقين” بات بارزاً في العراق، إذ يطلقه الشارع على المشكلة الجديدة التي برزت أخيراً داخل البرلمان، وتتلخّص في الكشف عن وجود خطأ في طريقة احتساب أصوات الانتخابات الأخيرة، والتي أتت على حقوق عدد من نواب الأقليات والنساء بشكل خاص، ومنحها لنواب آخرين”.
ونقلت الصحيفة عن مصادر مقربة من اللجنة القضائية المشكّلة للتحقيق بالملف قولها، إن “من النواب المهددين بالإخراج من البرلمان العراقي: القيادي في تحالف “المحور” محمد الكربولي عن محافظة الأنبار، النائبة الكردية البارزة آلا الطالباني، القيادي بتحالف “الفتح” محمد الدراجي، وعضو تحالف “سائرون” النيابي حمد الله الركابي”.
وبحسب المصادر، فإنه “تتمّ مراجعة طريقة احتساب أصواتهم مجدداً، بعد ورود طعون من مرشحين خاسرين يقولون إنهم أحقّ منهم بمقعد البرلمان”. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى