مقالات

أي الدول يمكن أن تشتري أحدث منظومة دفاع جوي روسية ؟

 

قناة الإباء / متابعة ….

 

 

 

 

الولايات المتحدة، مستمرة في محاولة تعطيل شراء تركيا منظومة الدفاع الجوي الروسية إس-400. ومع ذلك، فمن المستبعد أن يقدّم الزعيم التركي رجب طيب أردوغان تنازلات. بل، هو أعرب مؤخرا عن رغبته في امتلاك منظومة “بروميثيوس” إس-500 الروسية الأحدث.

ولما كانت المنظومة الجديدة أغلى من سابقتها “إس-400″، فإن نطاق المشترين المحتملين سيضيق. يمكن استبعاد بلدان رابطة الدول المستقلة على الفور؛ بل، واليونان، التي اشترت إس-300. فمن المستبعد أن تجد الموارد اللازمة لشرائها، أو أن يسمح لها شركاؤها في الناتو بذلك. 

“بروميثيوس”، قد تجذب الصين. ومع أن بكين، على الأرجح، لن تشتري الكثير، فبإمكانها إنفاق 2-3 مليارات دولار لشراء مثل هذه المنظومة والتعرف على تقنياتنا.

ويمكن للسعودية والإمارات وقطر أن تنضم إلى قائمة الراغبين في شراء هذه المنظومة. فكثيراً من الدول ما تشتري أسلحة باهظة الثمن ليس للدفاع، إنما كأوراق سياسية.

كما من الممكن أن تسعى الجزائر، التي تقتني لديها إس-300، إلى شراء إس-500. لكن هذا البلد الآن، على مفترق طرق، ومن غير المؤكد أن يصل إلى السلطة فيه أشخاص ميالون إلى روسيا.

انطلاقا من المعلومات المنشورة، يمكن استخدام إس-500، ضد الأقمار الصناعية وضد الصواريخ، إضافة إلى وظيفتها المضادة للطائرات. وكونها مضادة للصواريخ يهم المشترين المحتملين. ومع ذلك، فهناك مشكلة أخرى بالنسبة لهم. وهي أن إس-500 بذاتها حساسة للغاية. فهي ينبغي أن تكون عنصرا في نظام دفاع جوي متعدد المستويات. يجب وضع “بروميثيوس” في الخدمة مع “إس-400” و “إس-300″ و”بوك” و”تور” و”بانتسير” وغيرها. فتدمير “إس-500” ممكن بسهولة، بوسائط هجومية بسيطة نسبيا، إذا لم تغطها منظومات قصيرة ومتوسطة المدى.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى