سياسي

لجنة الدفاع النيابية تحذر الحكومة من توسع القواعد الأمريكية تمهيدا لاستهداف إيران

قناة الإباء

حذرت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الثلاثاء، الحكومة الاتحادية والقائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي من التوسع الأخير الذي شهدته القواعد الأمريكية في البلاد، فيما بينت أن توسع القواعد حصل لاستهداف الجارة ايران وتهديدها عبر الأراضي العراقية.

وقال عضو اللجنة كريم المحمداوي في تصريح لـه، إن “قيام القوات الأمريكية بتوسيع قاعدة عين الأسد في محافظة الانبار أمر خطير ويجب الوقوف عنده”، لافتا إلى إن “واشنطن تخطط لضرب الجمهورية الإسلامية الإيرانية من الأراضي العراقية وعلى وجه الخصوص من قاعدة عين الأسد والمراد منها ان تكون مطار عسكري”.

وأضاف أن “الحكومة الاتحادية ملزمة بردع التوسع الأمريكي ولعب دور الوسيط بين طهران وواشنطن لتخفيف حدة التوتر كون الحرب ستضر العراق قبل جميع”، مبينا أن “توسع القواعد الأمريكية تمثل تهديدا صريحا لإيران، فضلا عن خرق الدستور العراقي الذي ينص على عدم استخدام أراضي البلاد لاستهداف دول الجوار”.

وبين المحمداوي، أن “جميع تلك التصرفات المنفلتة للقوات الأمريكية تتحمل مسؤوليتها رئاستي البرلمان والوزراء لتجاهلهم مطالب النواب والشعب بإخراج القوات الأجنبية من البلاد والرضوخ للضغوط الأمريكية”، محذرا “الحكومة من السكوت على توسع القواعد القتالية وترك الامريكان يتصرفون بشكل منفلت تجاه طهران”.

وكشف مدير مكتب منظمة “بدر” في محافظة الانبار قصي الأنباري، أمس الاثنين، عن قيام القوات الأمريكية المتمركزة في القواعد العسكرية بمحافظة الأنبار بوضع لافتات تحذر من الاقتراب من تلك القواعد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى