دولي و عربي

وسائل إعلام: قائد الجيش الكولومبي متورط في قتل مدنيين

قناة الإباء

ذكرت وكالة “أسوشيتد برس” أنها حصلت على وثيقة تؤكد تورط قائد الجيش الكولومبي نيكاسيو مارتينيز إسبينيل في قتل مدنيين بلا محاكمة قبل أكثر من عشر سنوات.

وأوضحت الوكالة أنها حصلت على هذه الوثيقة من شخص مطلع على التحقيق الجاري في القضية المتهم فيها ضباط وأفراد في الجيش الكولومبي بإعدام خمسة آلاف مدني ميدانيا في خضم النزاع المسلح خلال الفترة بين 2000 و2005 بأوامر من قادة عسكريين بينهم إسبينيل المطالب بالاستقالة.

وتؤكد الوثيقة أن إسبينيل الذي كان قائد اللواء العاشر الذي نفذ عمليات في شرق البلاد، سلّم مبالغ مالية لعسكريين حكم عليهم لاحقا بالسجن لتورطهم في قتل مدنيين.

وتعرض الرئيس الكولومبي إيفان دوكي في فبراير الماضي لانتقادات شديدة من منظمات بينها “هيومن رايتس ووتش”، بسبب تعيينه إسبينيل قائدا للجيش.

وترجح “هيومن رايتس ووتش” أن يكون الجيش الكولومبي قد استدرج قبل نحو عشر سنوات مئات المدنيين إلى مناطق القتال وأعدمهم ووضع الأسلحة قرب جثثهم ليصورهم على أنهم عناصر قتلى من “القوات المسلحة الثورية الكولومبية” (FARC).

ورغم إدانة مئات الجنود خلال السنوات اللاحقة بتهمة قتل مدنيين، لم يتحمل أي قيادي عسكري رفيع المستوى المسؤولية عن تلك الجرائم.

m.k

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى