دولي و عربي

هكذا تعلق قطر على ما سمي بـ”ورشة البحرين”

قناة الإباء/متابعة    
علقت قطر على ما سمي بـ”ورشة عمل اقتصادية” تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار”، المزمع عقدها الشهر المقبل .

وقال بيان لوزارة الخارجية القطرية إن الدوحة ترى أن المعالجة الناجعة لمشكلات المنطقة “تتطلب صدق النوايا وتكاتف الجهود من اللاعبين الإقليميين والدوليين وأن تتوافر الظروف السياسية الملائمة لتحقيق الازدهار الاقتصادي”.
وتابع البيان أن هناك تحديات اقتصادية واستثمارية جمة يرتبط بعضها بمشكلات هيكلية في البنية الاقتصادية والمؤسسية لدول المنطقة مرتبطة الظروف الجيوسياسية الإقليمية والدولية.

وأكد البيان أنه يجب توافر حلول سياسية عادلة لحل القضية الفلسطينية، وإقامة دولة كاملة على حدود 1967.
وختم البيان القطري بتأكيد الدوحة على أنها لن تدخر جهدا يمكن أن يسهم في معالجة كافة التحديات التي تواجهها المنطقة العربية.
ودعت البحرين إلى ما سمي بـ”ورشة عمل اقتصادية” تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار” يومي 25 و26 من يونيو/حزيران المقبل في العاصمة البحرينية المنامة وذلك خدمة للمشاريع التصفوية الاميركية الاسرائيلية ضد القضية الفلسطينية وبيع فلسطين.
هذا وطالبت فصائل المقاومة الفلسطينية والعديد من الاطراف الاقليمية والدولية بعدم تلبية دعوات المشاركة، فيما سمي “ورشة عمل اقتصادية” في يونيو/حزيران المقبل في العاصمة البحرينية المنامة.
ودعت حركة “حماس” الدول العربية للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني بكل الوسائل والأدوات، ودعمه لمواجهة الخطة الأمريكية (صفقة القرن) وإفشالها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى