سياسي

الفتح: تصريحات السفارة الامريكية ووزير الخارجية البحريني هدفها اثارة الفتن

قناة الإباء/ متابعة

شدد تحالف الفتح ، الأحد، على ضرورة تجاهل العراق لإساءة المسؤلين البحرينيين، فيما اشار الى سعي البرلمان إبلاغ ممثل الحكومة بجلسة الغد بعدم مقبولية المتحدث باسم السفارة الأميركية في العراق.

وقال النائب عن الفتح محمد كريم إن “العراق لا يسمح باستخدام أراضيه للتطاول على دول الجوار ورموزها الدينية ومراجعها بمختلف الديانات”.

واضاف ان “تصريحات المتحدث باسم السفارة الاميركية لم تكن عفوية بل حاول اثارة الفتن عبر استخدام الاراضي العراقية”.

وتابع ان “مجلس النواب سيبلغ ممثل الحكومة بجلسة الغد رفضه الكامل للتطاول على دول الجوار من ارض العراق واستهداف القوات الامنية الذي راح ضحيته شهيدان، فضلا عن تطاول الخارجية البحرينية على العراق واحد رموزه”.

وأوضح انه “من المعيب ان ترد دولة بحجم وثقل العراق وتاريخه العريق على البحرين التي لم تصل حتى الان الى مسمى دولة”، مشيرا الى انه “يكفي العراق فخرا دفاعه عن أراضيه بمقاتليه في المقابل استعان النظام البحريني بقوات خارجية لقمع شعبه”.

وتابع ان “العديد من الشخصيات المشابهة لوزير الخارجية البحريني أدوات صهيونية تستخدمها إسرائيل للتلاعب واثارة الفتن بالمنطقة”.

كان وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة هاجم، امس السبت، السيد مقتدى الصدر على خلفية بيانه الأخير الذي طالب فيه بتنحي حكام البحرين واليمن، فيما اطلق عبارات بذيئة ضد الصدر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”

وأطلق المتحدث باسم السفارة الأميركية في بغداد تصريحات هاجم فيها السيد علي خامنئي الامر الذي أثار سخط الأوساط السياسية والشعبية.

 

س.ك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى