دولي و عربي

المشرعون الأميركيون يراجعون التعاون مع السعودية في مجال الطاقة الذرية

‏قناة الإباء/متابعة  

طلب عضوان في مجلس “الشيوخ” الأميركي من وزير الطاقة ريك بيري تقديم تفاصيل عن التعاون مع السعودية في مجال الطاقة الذرية لمراجعة هذا التعاون وإعادة تقييمه.

وونقلت وكالة “رويترز” عن السيناتوران الديمقراطي روبرت مينينديز والجمهوري مارك روبيو قولهما في رسالة وجهاها إلى وزير الطاقة إن “العديد من أعمال وتصريحات السعودية تثير القلق لدى “الكونغرس””.

وأضافا أن “”الكونغرس” سيبدأ بإعادة تقييم العلاقات مع السعودية”، وحذرًا من أن واشنطن يجب ألا تقدم المعلومات أو التكنولوجيات حول الطاقة الذرية للرياض”.

وتحدثت تقارير إعلامية عن أن وزير الطاقة الأميركي بيري منذ تشرين الثاني/ نوفمبر 2017 سمح لشركات أميركية بتقديم معلومات حساسة تخص الطاقة الذرية للسعودية.

وطلب العضوان في مجلس “الشيوخ” من بيري الكشف عن أسماء الشركات قبل حلول الـ 10 من نيسان/أبريل، وطالباه بتقديم تفسير عن السبب وراء عدم الكشف عن موافقة الوزارة على تقديم المعلومات الحساسة للسعودية، فيما يتعين على الوزارة إبلاغ “الكونغرس” بمثل هذه الأمور.

وكان عدد من أعضاء “الكونغرس” قد دعوا الإدارة الأميركية لإعادة النظر في العلاقات الأميركية-السعودية، وخاصة الدعم الأميركي للعدوان السعودي على اليمن، وذلك على خلفية التقارير التي تحدثت عن سقوط العديد من الضحايا المدنيين في اليمن وانتهاك تحالف العدوان بقيادة السعودية للقانون الإنساني الدولي، إضافة إلى قضية قتل الصحفي جمال خاشقجي داخل القنصلية السعودية في اسطنبول في تشرين الأول/أكتوبر 2018.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى