سياسي

الخربيط: عبد المهدي مصّر على اسم معين للداخلية

قناة الإبـاء/بغداد

 

 

كشف القيادي في تحالف المحور النائب عبد الله الخربيط، الأربعاء، عن اصرار رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على اسم معين لوزارة الداخلية، دون الكشف عنه، فيما رجح حسم ملف الكابينة الوزارية بعد عودة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي من اميركا.

وقال الخربيط في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط”  إن “الخلافات لا تزال مستمرة بين مختلف الكتل بشأن مرشحي الحقائب الأربع المتبقية (الدفاع والداخلية والتربية والعدل)”، مرجحا أن “يتم حسم الأمر بعد عودة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي الذي بدأ زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة الأميركية بدعوة رسمية من الكونغرس”.

وأضاف الخربيط أنه “من الواضح أن هناك إصراراً من قبل رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على اسم معين للداخلية تحديدا، وربما لا يرضى بغيره، مع أن هناك أسباباً أخرى تتعلق بعدم توافق الكتل بصورة نهائية على الأسماء التي يجب أن تصل إلى البرلمان لطرحها للثقة”.

وأشار إلى أن “عبد المهدي لا يريد تكرار السيناريوهات الماضية بشأن طرح أسماء قد لا تحصل على توافق بين الكتل، وبالتالي لا تمضي بالتصويت… وبالتالي هو يصر على حصول الموافقة بشكل مسبق”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى