أمني

الاستخبارات العسكرية تعلن القبض على مايسمى بـ “امير الغزوات”

قناة الإباء

اعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، اليوم الاحد، عن الاطاحة مايسمى بـ”امير الغزوات” بعد تسلله من الحدود السورية الى الجانب العراقي، مبينة ان شارك في الكثير من الغزوات بينها “غزوة مصفى بيجي”.

وقالت المديرية في بيان اطلعت /الإباء/ الفضائية عليه، ان “مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 تمكنت من الاطاحة باكثر الارهابيين مشاركة بما يسمى بالغزوات التي قامت بها عصابات داعش بالانبار ويلقب بامير الغزوات، لكثرة مشاركته فيها”، مبينة ان “ذلك تم بعملية استباقبة نوعية تميزت بدقة المعلومة الاستخبارية”.

واضافت انه “تم القبض عليه بعد قيامه بالتسلل وتجاوز الحدود السورية التي لجأ اليها هربا من القوات الامنية اثناء عمليات التحرير”، مشيرة الى انه “مكث مع عصابات داعش هناك ثم عاد باتجاه العراق ليجد رجال الاستخبارات بانتظاره والقبض عليه في قرية نعيم بناحية ربيعة في الموصل”.

وتابعت انه “يعد من اخطر الارهابيين الذين شاركوا بعدة غزوات ضد قواتنا الامنية”، لافتة الى انه “شارك بغزوة مصفى بيجي عام 2014 وغزوتين في منطقة الـ600 في قضاء بيجي وغزوة في قضاء الشرقاط وغزوة اخرى في منطقة الفوسفات بحصيبة في الانبار”.

واكدت المديرية ان “هذا الشخص لديه اربعة اخوان من عناصر داعش هاربين حاليا في تركيا وسوريا، فيما تولى ابن شقيقته مسؤول تنظيم القاعدة في بيجي عام 2005″، موضحة انه “من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق المادة 4 إرهاب”.

يذكر ان مديرية الاستخبارات العسكرية اعلنت خلال اليومين الماضيين عن اعتقال قيادات في “داعش” مسؤولين عن عمليات قتل وترويج للفكر الارهابي، وذلك خلال تسللهم الى من سوريا الى الجانب العراقي.

M.K

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى