سياسي

العرداوي: القوات الأميركية تستفز البغداديين وتخرق اتفاقية الاطار الاستراتيجي

قناة الإبـاء/بغداد

 

 

رأى الخبير الامني عباس العرداوي، الاثنين، ان تجوال القوات الاميركية برفقة القوات الامنية في بغداد يعد استفزازاً للبغداديين ومحاولة لجمع المعلومات عن بعض المناطق التي لم يتمكنوا من الوصول اليها سابقاً، وفي الوقت ذاته هو خرق للاتفاقية المبرمة بين بغداد وواشنطن.

وقال العرداوي في تصريح صحفي ان “تجوال القوات الاميركية في الاحياء السكنية لبغداد ليلاً لم يعد امراً مخفياً، حيث يحاولون الظهور بشكل ملفت من اجل استفزاز البغداديين، وهو محاولة ايضاً لجمع المعلومات عن المناطق التي لم يتمكنوا من الوصول اليها سابقاً”.

واضاف ان “التجول الاميركي في بغداد برفقة القوات الامنية يمثل استفزازاً للقوات المرافقة لها ايضاً، وهو في الوقت ذاته خرق لاتفاقية الاطار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن”.

واوضح العرداوي، أن “هناك اهداف اميركية تسعى لها خلال تجوال قواتها في بغداد، اذ من الممكن ان يكون لديها تواصل مع بعض العناصر الارهابية من اجل اعطائها بعض التعليمات في المناطق التي تتجول فيها بهدف تنفيذ اعمال ارهابية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى