دولي و عربي

السجن 27 عاما لأميركي حاول تفجير مركز شرطة

قناة الإبـاء/بغداد

 

 

قال ممثلون للادعاء إن المحكمة الجزئية في مدينة دنفر الأميركية حكمت على رجل بالسجن 27 عاما بعد أن أقر بأنه مذنب بزرعه قنبلة خارج مركز للشرطة بولاية كولورادو، انتقاما لمقتل صديقه قبل نحو نصف قرن.
وقال متحدث باسم المدعي الأميركي جاسون دون إن المحكمة أصدرت حكمها على ديفيد مايكل أنسبري (66 عاما) بسبب محاولة تفجير مركز شرطة نيدرلاند في 2016.
ولم تنفجر العبوة المحلية الصنع على الرغم من محاولات أنسبري المتكررة لتفجيرها عن طريق هاتف ذكي وذلك حسب أمر اعتقال أصدره مكتب التحقيقات الاتحادي.
وقالت مذكرة قدمها ممثلو الادعاء إن أنسبري كان عضوا في جماعة من “الهيبي” تعرف باسم “الصفاء والهدوء والسلام”.
وكان لهذه الجماعة وجود في بلدة نيدرلاند الجبلية التي تقع على بعد نحو 15 ميلا غربي بولدر في الستينات والسبعينات من القرن الماضي، وفقا لوكالة “رويترز”.
وقال الادعاء إن أحد أعضاء هذه الجماعة واسمه جاي جوجنور قُتل في نيدرلاند في 1971.
وقال ممثلو الادعاء الاتحادي إن “قائد شرطة نيدرلاند رينر فوربس اعترف في نهاية الأمر بقتل جوجنور وأدين بهذه الجريمة في 1998. وتوفي فوربس بعد ذلك.”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى