أمني

العرداوي: أميركا تحاول جر الحشد الشعبي الى الحرب

قناة الإبـاء/بغداد

 

 

أكد الخبير الامني عباس العرداوي، الخميس، ان الولايات المتحدة الأميركية تحاول جر فصائل المقاومة والحشد الشعبي الى الحرب، حيث تسعى من خلال طلعاتها الجوية والطيران المنخفض الى استفزاز تلك الفصائل ومعرفة ماتحتويه مقراتهم، بالاضافة الى حماية المخابرات الصهيونية العاملة مع القوات الاميركية.

وقال العرداوي في تصريح  صحفي ان “انتشار وتموضع القوات الاميركية في بعض المناطق الحدودية يأتي من اجل تقديم الدعم والاسناد للمجاميع الارهابية، بالاضافة الى استفزاز القوات الامنية والحشد الشعبي في تلك المناطق”.

واضاف العرداوي، أن “الطلعات الجوية الاميركية من خلال الطيران المروحي المنخفض، تدل على محاولة الجانب الاميركي استطلاع المنطقة التي تمسك بها فصائل المقاومة والحشد الشعبي، والسعي لايجاد ثغرات لمرور المجاميع الارهابية”.

واوضح ان “التحركات الاميركية المكثفة عند القواعد العسكرية ومواقع فصائل المقاومة، تهدف الى حماية المخابرات الصهيونية التي زجت عناصرها مع القوات الاميركية، المنتشرة خلافاً للاتفاقات الدولية المبرمة بين بغداد وواشنطن”، مؤكدا أن “ازدياد الطلعات الجوية الاستطلاعية الاميركية تقود الى ان واشنطن تخطط لاستهداف فصائل المقاومة والحشد الشعبي، بالاضافة الى انها حركات استفزازية تسعى من خلالها اميركا الى جر تلك الفصائل الى القتال”. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى