سياسي

نائب يكشف عن اعادة منتسبين بداخلية ديالى للخدمة غالبيتهم اعلنوا التوبة لـ”داعش”

قناة الإبـاء /بغداد

 

 

كشف النائب عن محافظة ديالى همام التميمي، الاحد، عن اصدار قرار من وزارة الداخلية باعادة 300 منتسب بداخلية ديالى الى الخدمة اكثر من نصفهم اعلن التوبة لـ”داعش” والبعض منهم خارج العراق، مبينا ان هؤلاء لديهم اكثر من جنسية.

وقال التميمي في حديث لـ السومرية نيوز، ان “امرا اداريا صدر من وزارة الداخلية عن طريق الفريق موفق باعادة 300 منتسب من وزارة الداخلية دون لجان تدقيق”، مبينا ان “اكثر من 60% من هؤلاء اعلنوا في وقت سابق التوبة لداعش   وسلموا اسلحتهم، والبعض منهم انخرط في صفوف العناصر الاجرامية”.

واضاف التميمي ان “البعض ممن صدر امر اعادتهم هم حاليا خارج العراق ومنهم من حصل على جنسية اخرى اضافة الى الجنسية العراقية”، لافتا الى ان “هنالك 25 شخص من هؤلاء الذين تم اعادتهم من ناحية جلولاء بالمحافظة عليهم معلومات امنية بانتماءهم الى داعش والبقية ليس لديهم عناوين”.

واكد ان “هنالك مايقرب من 1300 منتسب للداخلية بالمحافظة ممن اصيبوا بالعوق او الجروح خلال المعارك لم يتم اعادتهم واكتفت الوزارة باعادة الـ 300 منتسب ممن على اغلبهم شبهات ارهاب نتيجة لضغوط ربما تكون جهات سياسية مارستها لاعادة بعض الاسماء الى الخدمة”، داعيا القائد العام للقوات المسلحة “لاصدار قرار فوري بالغاء قرار الاعادة الصادر من وزارة الداخلية وتشكيل لجنة تحقيق فورية لمعرفة ملابسات تلك القضية”.

وشدد التميمي على “اهمية حسم منصب وزير الداخلية بغية عدم تكرار تلك الامور كي تكون الصلاحيات بيد الوزير وليس وكلاءه وليكون محاسبا بشكل مباشر من القائد العام للقوات المسلحة ومجلس النواب”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى