سياسي

فهمي: زيارة ترامب غير طبيعية وتعني عدم توفر السيادة تماما

قناة الإباء / بغداد 

أعرب النائب عن كتلة سائرون رائد فهمي، اليوم الخميس، عن رفضه للطريقة التي تمت فيها زيارة ترامب لقاعدة عيد الأسد في العراق، ووصفها بأنها “غير طبيعية وتعني عدم توفر عناصر السيادة تماما”، فيما شدد على اهمية إنهاء وجود القوات الأجنبية بـ”أسرع وقت”.
وقال فهمي في  تصريح صحفي ، إن “ما حصل في زيارة ترامب لقاعدة عين الأسد، هو عملية غير طبيعية”، موضحا أن “عناصر السيادة غير متوفرة تماما طالما كانت هناك قوات اجنبية على الأرض، ودخول وخروج بهذه الطريقة”.
وأضاف فهمي، أن “احترام السيادة مطلوب بالنسبة للعراق سواء بالعلاقات مع الولايات المتحدة او اي جهة، ويجب بحث تعزيز سيادة العراق وفق مطلب واجتماع وطني”، داعيا طالقوى السياسية الى “الإنطلاق من الصلحة الوطنية والكف عن التعامل مع قوى خارجية بمعزل عن المصلحة الوطنية”.
وأكد فهمي، أن “البرلمان سيجتمع لبحث الزيارات وتعزيز السيادة العراقية واصول التعامل مع اي قوى اجنبية”، مشيرا الى أن “دخول القيادات الاجنبية للعراق يجب عليه احترام الاصول المعتمدة عند دخول أي بلد”.
وأوضح فهمين أن “زيارة ترامب تعني أن العراق ما يزال امام تحديات على صعيد تعزيز سيادته الوطنية بصورة كاملة”، مشددا على “ضرورة انهاء تواجد القوات الاجنبية بأسرع وقت”.
وكان ترامب وصل مساء أمس الأربعاء، الى قاعدة عين الأسد الأمريكية في محافظة الانبار، في زيارة مفاجئة وخاطفة لم يلتقي فيها رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، الأمر الذي عزاه البيت الأبيض لضرورات أمنية، موضحا أنه أبلغ الحكومة العراقية قبل وقت قصير جدا بالزيارة، ما أثار ردود فعل غاضية في الأوساط السياسية العراقية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى