سياسي

الاصلاح: اللجوء للمحكمة الاتحادية العليا للطعن بقرارات البرلمان الأخيرة

قناة الإباء / متابعة

اعلن  تحالف الإصلاح والإعمار، الاربعاء ، عن عزمه اللجوء للمحكمة الاتحادية العليا للطعن بقرارات البرلمان الأخيرة.

وذكر عضو مجلس النواب  عن التحالف، أسعد ياسين في تصريح له ، إن “تحالف الإصلاح يعتزم اللجوء إلى المحكمة الاتحادية للطعن بقرارات مجلس النواب بجلسته الـ 23 المتعلقة بانتخاب وزيري التربية والهجرة والمهجرين”.

وأضاف ياسين، أن “سناقش أمام رئاسة البرلمان موضوع إيقاف السلطة التقديرية لرئيس مجلس النواب وهذا يعد مخالفة للقانون”، مؤكدا أنه “بحال تمسك رئيس البرلمان محمد الحلبوسي بقراراته الاخيرة سيكون للقادة الكتل موقف اخر ضد هيئة الرئاسة”.

وعقدت اللجنة الفنية المكلفة من تحالف الإصلاح للتدقيق في مسألة التصويت التي جرت (الاثنين 24 كانون الأول 2018) في مجلس النواب على وزيري الدفاع والتربية، وأكدت أنه بعد التدقيق لاكثر من مرة وصلت اللجنة الى النتائج التقريبية الاتية:

ـ عدم حصول وزيرة التربية على العدد الكافي من الاصوات اذ يلزم حصولها على ١٢١ صوتا وبناء على التدقيق الذي تم إجراءه فإن العدد الكلي للاصوات التي حصلت عليها لا يتجاوز ١١٠ في احسن الاحوال.

ـ عدم اكتمال الية التصويت على وزير الدفاع اذ لم تاخذ عملية التصويت الوقت الكافي للعد وانتهت بقطع رئيس المجلس ذلك والقول ان الموافقة لم تحصل.

ـ من خلال ماتم ملاحظته مع الاخذ بنظر الاعتبار الفقرة ثانيا- لم يحصل وزير الدفاع على العدد الكافي من الاصوات لعبور النسبة المطلوبة للاستيزار.

ـ خالف رئيس مجلس النواب المادة ٣٦ من النظام الداخلي التي تعطي للمقررين مهمة العد والفرز للأصوات وليس لرئيس البرلمان بينما اعتمد هو على بدعة جديدة أسماها تقدير رئاسة المجلس وهي غير موجودة في اي قانون.

 

 

س. ك

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى