سياسياقتصاد

النزاهة تكشف بالارقام اعداد المشاريع المتلكئة في بابل وكلف تنفيذها

قناة الإباء / متابعة

أكدت هيئة النزاهة، اليوم الأربعاء، ان أكثر من 750 مليار دينار هي كلفة المشاريع المتلكئة في محافظة بابل.

وقالت الهيئة في بيان اطلعت /الإباء/ الفضائية عليه، إن “المشاريع المُتلكِّئة في محافظة بابل التي تمكَّن أحد فرقنا، الذي انتقل للمحافظة، من رصدها وتوثيقها بالتعاون مع مكتب تحقيق الهيأة في المحافظة، في إطار جهودها بالتحرِّي والتحقيق في مشاريع الإعمار والخدمات والاستثمار المتلكِّئة في جميع المحافظات؛بلغ عددها (262) مشروعاً، بكلفة إجمالية وصلت إلى (756,934,835,422) مليار دينار”.

واضافت في تقريرٍ لها أنه “تمَّ فتح قضايا جزائيَّةٍ في 160 مشروعاً منها، وصلت مبالغها إلى أكثر من (511,000,000,000) مليار دينار، فيما لم يتم فتح قضايا جزائية في 102 مشروع متلكئ حتى الآن،وتجاوزت مبالغها (245,000,000,000) مليار دينار”، لافتة إلى أن “أكثر من 21% من إجمالي المشاريع المتلكئة في المحافظة (56 مشروعاً ) لم تتجاوز نسب إنجازها 1% .”.

وأوضح أن “الكلف الأعلى للمشاريع المتلكئة كانت من نصيب مديرية البلديات، إذ تجاوزت (202,000,000,000) مليار دينار لإنشاء معامل اسفلت وفرز وتدوير النفايات وتأهيل وإكساء شوارع وإنشاء حدائق ومتنزهات وملاعب خماسية، أما مشاريع الكهرباء فقد تخطت كلفها (101,000,000,000) مليار دينارٍ لتجهيز وفحص وتنفيذ وتشغيل الشبكة الكهربائية وإيصال التيار إلى عددٍ من الأحياء السكنيَّة والقرى، مع فكِّ اختناق محولات وتنفيذ محطاتٍ متنقلةٍ، والماء والمجاري قرابة (90,000,000,000) مليار دينارٍ؛ لتأهيل وتنفيذ مشاريع مدِّ شبكات ماءٍ ومجاري، فضلاً عن تجهيز وتشغيل العديد من مجمعات الماء بسعاتٍ مختلفةٍ”.

وأشارت إلى أنَّ “تخصيصات التربية بلغت أكثر من (73,000,000,000) مليار دينار؛ لبناء عددٍ من المدارس ورياض الأطفال وهدم مدارس قديمة وبناء أخرى مكانها، وبناء مركز فحص الامتحانات العامة، إضافة إلى (68,000,000,000) مليار دينارٍ لديوان ومجلس المحافظة، وقرابة (60,000,000,000) مليار دينارٍ للأمن، من بينها (18,378,000,000) مليار دينارٍ لتجهيز ونصب وتشغيل ست عجلاتٍ لكشف المُتفجِّرات، ونصب كاميرات المراقبة الأمنية في أحد الأقضية بــ (7,170,000,000) مليار دينارٍ”.

m.k

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى