سياسي

بيارق الخير: امام عبد المهدي خياران اما الفشل او الاستقالة

قناة الإبـاء/بغداد 

 

 

اكد رئيس كتلة بيارق الخير البرلمانية النائب محمد الخالدي، السبت، عن دعم كتلته لمقترح تشكيل كتلة جديدة في البرلمان تضم النواب المتحررين من كتلهم السياسية تاخذ على عاتقها تقييم عمل الحكومة الحالية وعزلها وتشكيل غيرها بحال لم يكن منها جدوى.

وقال الخالدي في تصريح صحفي ان “الخطوة التي مضى بها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بالنافذة الوطنية كانت موفقة للذهاب الى الفضاء الوطني واختيار شخصيات نزيهة وذات خبرة”، مبينا ان “هذا الامر لم يحصل ورضخ بالنهاية لارادات الكتل والعودة الى المحاصصة”.

 واضاف ان “عبد المهدي في ظل المعطيات الحالية فليس امامه الا خيارين اما الاستقالة او الفشل في الحكومة لانه ليس من اختار وزراءها بحرية كاملة”، مشيرا الى ان “بيارق الخير تدعم رؤية وفكرة معينة مطروحة حاليا لانقاذ العملية السياسية من وضعها الحالي من خلال تشكيل كتلة تضم مئة نائب او اكثر من النواب الذين تحرروا من سطوة كتلهم”.

وتابع الخالدي ان “الكتلة الجديدة يقع على عاتقها تقيم عمل الحكومة وبحال لم يكن هنالك فائدة او جدوى منها يذهبون الى عزلها وتشكيل حكومة جديدة تلبي مطالب الجماهير”.

وبدأت الكتل السياسية في مجلس النواب، الصراعات فيما بينها بسبب الخلاف على مرشحي الكابينة الوزارية لرئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى