سياسي

برلماني يدعو عبد المهدي إلى “إحراج” الكتل السياسية ..كيف ؟

قناة الإباء/ متابعة

دعا النائب عن كتلة الإصلاح والإعمار البرلمانية علي العبودي، الخميس، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى “إحراج” الكتل السياسية من خلال عرض الكابينة الوزارية على البرلمان، فيما حذر مما سماها “ثقافة شراء الذمم”.

وقال العبودي في تصريح له، إن “الكتل السياسية ربما تتحدث بالعلن غير ما تقوله بالغرف المغلقة، بالتالي فعلى رئيس الوزراء أن يكون حازماً وقوياً وأن يحرج الكتل السياسية بعرض الكابينة الوزارية على البرلمان”، مبيناً أن “الوصول إلى اتفاق وانسجام بين الكتل هو أمر ضروري ومهم لكن لا ينبغي أن يكون على حساب المصالح العليا للبلد”.

وأضاف، أنه “ليس من المنطق بقاء الوزارات شاغرة طيلة هذا الوقت وخاصة الأمنية منها في ظل التحديات التي يعيشها البلد كونها نقطة ضعف لا يمكن القبول بها”، لافتا إلى أن “بعض الكتل منحت عبد المهدي المساحة لاختيار من يراه مناسبا والبعض الآخر اشترطت أن يكون لها اسماء داخل الكابينة الوزارية وهذه هي المشكلة بهذه المرحلة”.

وأكد العبودي، على “أهمية إبعاد الوزارات الأمنية عن ثقافة شراء الذمم التي لم نغادرها منذ فترات طويلة”.

وقررت رئاسة مجلس النواب تاجيل جلسة التصويت على مرشحي الوزارات الثماني المتبقية من كابينة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي الى يوم الثلاثاء من الاسبوع المقبل.

 

س. ك

 
 
 
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى