سياسي

الحلبوسي: البرلمان الحالي خرج من عباءة الطائفية والقومية

قناة الإباء / متابعة

اعتبر رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، الخميس، ان مجلس النواب بدورته الحالية خرج من “عباءة الطائفية”، ففيما اشار الى ان التنوع داخل التحالفات أصبح إضافة للسلطة التشريعية.

وقال المكتب الاعلامي للحلبوسي في بيان اطلعت /الإباء / الفضائية عليه، إن “رئيس مجلس النواب رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الوطني الفرنسي مارييل دو سارنيز والوفد المرافق لها، بحضور السفير الفرنسي لدى العراق برونو اوبير وعدد من أعضاء لجنة العلاقات الخارجية النيابية”.

اضاف المكتب، أنه “جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات البرلمانية بين العراق وفرنسا، وسبل تعزيزها بما يضمن مصالح البلدين”، مبينا ان “الحلبوسي أكد حرص البرلمان على تفعيل الدبلوماسية البرلمانية بوصفها الأساس في بناء العلاقات بين شعوب العالم ولا سيما دولة فرنسا الصديقة”.

ودعا الحلبوسي إلى “تفعيل لجان الصداقة مع جميع الدول خصوصا مع تلك التي تمتلك تجارب ناجحة في العمل الديمقراطي”.

وفيما يتعلق بعمل البرلمان، قال رئيس مجلس النواب إن “هناك رغبة حقيقية للتواصل مع نظرائنا في برلمانات العالم، للاستفادة من خبراتهم واطلاعهم على التجربة الديمقراطية الناجحة في العراق”.

ولفت الحلبوسي الى ان “البرلمان بدورته الحالية خرج من عباءة الطائفية والقومية التي كانت سائدة خلال الدورات السابقة، معتمدا في عمله على برامج الأحزاب السياسية باعتبارها الأساس في تقييم المرحلة”.

وأشار رئيس البرلمان إلى أن “التنوع داخل التحالفات أصبح إضافة للسلطة التشريعية التي تعمل على إشراك جميع مكونات البرلمان في إبداء المواقف والآراء التي تصب في صالح الشعوب التي هي أساس الحكم في البلدان ومنها العراق”.

وأكد الحلبوسي على “أهمية تهيئة جميع الظروف، من أجل دعم المصالح المشتركة بما يسهم في استقرار البلاد ومنع التدخلات الخارجية تحت أي عنوان أو مسمى”.

من جانبها أعربت رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في المجلس الوطني الفرنسي عن دعم بلادها للعراق في جميع المجالات، مثمنة دور رئيس البرلمان وجهوده في ضمان أمن واستقرار البلاد.

m.k

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى