سياسي

التركمان يطالبون تمثيلهم في الكابينة الوزارية كـ”استحقاق قومي وانتخابي”

قناة الإباء / متابعة

طالبت الكتلة التركمانية في مجلس النواب، اليوم السبت، بتمثيل التركمان في الكابينة الوزارية كـ”استحقاق قومي وانتخابي”، فيما دعت الى منحهم احد المناصب السيادية في رئاسة الجمهورية.

التمثيل في الكابينة الوزارية كاستحقاق انتخابي لمئات الالاف من الاصوات التي اوصلتنا الى قبة البرلمان العراقي وذلك كضرورة ملحة في متطلبات المرحلة القادمة وضرورة تواجد التركمان في الكابينة الوزارية وذلك للعمل على اعادة الحقوق المغتصبة لأهالينا في تلعفر الجريحة والموصل وكركوك البطلة وطوز خورماتو الشهيدة وامرلي الصامدة وديالى المنسية”.

وقال رئيس الكتلة النائب ارشد الصالحي في بيان صحفي تلقت /الإباء/ نسخة منه، “في سابقة خطيرة تهدد حياة المكون التركماني في اقصائهم من العملية السياسية، يدعو النواب التركمان في مجلس النواب العراقي ومن مختلف القوائم، الرئاسات الثلاث ورئيس الوزراء المكلف بضرورة تحقيق التمثيل العادل للمكون التركماني في احد المناصب السيادية في رئاسة الجمهورية كاستحقاق قومي للتركمان”.

وطالب الصالحي بـ”التمثيل في الكابينة الوزارية كاستحقاق انتخابي لمئات الالاف من الاصوات التي اوصلتنا الى قبة البرلمان العراقي وذلك كضرورة ملحة في متطلبات المرحلة القادمة وضرورة تواجد التركمان في الكابينة الوزارية وذلك للعمل على اعادة الحقوق المغتصبة لأهالينا في تلعفر الجريحة والموصل وكركوك البطلة وطوز خورماتو الشهيدة وامرلي الصامدة وديالى المنسية”.

وتابع الصالحي، “نعلم الكتل السياسية جميعا بان النواب التركمان رغم وجودهم في عدة قوائم الا انهم يصرخون بنداء واحد وهدف واحد وهي العراق اولا وحقوق التركمان ثانيا”. 

واختار البرلمان العراقي، الثلاثاء (2 تشرين الأول 2018)، المرشح برهم صالح رئيساً ل‍ ‍‍جمهورية العراق، فيما كلف الأخير عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة الجديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى