صحافة

ضابط إسرائيلي: علينا الاستعداد للحرب مع “حزب الله”

قناة الإباء 

 

قال جنرال إسرائيلي بارز إنه من المتوقع دخول الجيش الإسرائيلي في حرب على الجبهة الشمالية والاستعداد لحرب محتملة مع “حزب الله” اللبناني.

ذكرت صحيفة “معاريف” العبرية، اليوم الأحد، أن الجنرال يعقوب عميدرور، أوضح أنه من المحتمل دخول الجيش الإسرائيلي في حرب على الجبهة الشمالية، وبأنه على بلاده الاستعداد للحرب مع حزب الله اللبناني، والاهتمام بالجبهة الشمالية على حساب الجبهة الجنوبية مع قطاع غزة.

وأكدت الصحيفة العبرية أن الجنرال يعقوب عميدرور، رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي السابق، أن الوضع في قطاع غزة وتدهور الأوضاع على الجدار الحدودي بين إسرائيل والقطاع لا يعني الاهتمام به على حساب الجبهة الشمالية الأكثر خطورة، خاصة في ظل التواجد الإيراني في سوريا.
وأكدت الصحيفة الإسرائيلية أنه على بلاده ألا تخرج لعملية عسكرية في غزة، بل الاستعداد للتعامل مع المخاطر الأمنية والعسكرية على الجبهة الشمالية مع كل من سوريا وإيران و”حزب الله”، بدعوى أنه تحدي أمني كبير وخطير.

وأوضحت الصحيفة أن إسرائيل ملزمة بمعالجة المشكلة الإيرانية على الحدود الشمالية، مقارنة بالوضع في غزة، ففي حال اقتحام الجيش الإسرائيلي لقطاع غزة، فإنه سيسقط عدد كبير من القتلى في صفوف الجيش.

رجح الجنرال عميدرور أن الجبهة الشمالية هي الأخطر على بلاده، وعليها الاستعداد الجدي للحرب مع “حزب الله” اللبناني.
وذكر الجنرال الإسرائيلي، يعقوب عميدرور، للموقع الإلكتروني الإخباري “jdn”، في الخامس عشر من الشهر الجاري، أن تعاظم قوة إيران في سوريا هي المشكلة الحقيقية لإسرائيل، وليست قطاع غزة، وبأن إسرائيل اهتمت بالقطاع على حساب تزايد قوة إيران في الأراضي السورية.

وأوضح الموقع الإلكتروني الإسرائيلي على لسان الجنرال عميدرور، أن مشكلة التهدئة أنها لم تخلق ردعا أمام أي طرف مواجه لإسرائيل. ورغم فشل الجيش الإسرائيلي في الحرب الإسرائيلية على لبنان، صيف 2006، فإنه خلق حالة من الهدوء في الجبهة الشمالية، المواجهة للبنان وسوريا.

“حماقة”
واعتبر الجنرال عميدرور أن احتلال الجيش الإسرائيلي لقطاع غزة، بمثابة “حماقة”، لأنه يعني إلقاء مسؤولية مليوني فلسطيني على عاتق إسرائيل، وهو ما لم يمكن تحمله.
وحذر رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي السابق من جرجرة إسرائيل لحرب في غزة، بدعوى أنه في تلك الحالة سيكون الرد الإسرائيلي قاسيا ومؤلما.

وكانت القناة السابعة العبرية، قد أجرت يوم الجمعة الماضية، حوارا مع الجنرال يعقوب عميدرور، أكد فيه أن قدرات حماس محدودة، ويمكن لإسرائيل الدفاع عن نفسها عبر استخدام المنظومة الدفاعية “القبة الحديدية”.
وأكد عميدرور أن الضرر الذي تسببه هذه البالونات والطائرات الورقية الحارقة لا يرقى أن تتحدث عنه إسرائيل، فقدرات إسرائيل الاقتصادية لا يمكن أن تتأثر ب30 مليون شيكل فقط، هي ما سببته هذه البالونات من أضرار في مستوطنات “غلاف غزة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى