صحافة

فايناشال تايمز: العراقيون المحبطون يشعرون باليأس من القيادة السياسية

 

 

قناة الإباء / متابعة ….

 

 

 نشرت صحيفة الفاينانشال تايمز مقالا بعنوان “العراقيون المحبطون يشعرون باليأس إزاء زعاماتهم السياسية”. وتقول الصحيفة إن المواطن العراقي علي عاد إلى زراعة الطماطم (البندورة) ليحصل على قوت يومه بعد الوعود الواهية بتحسين ظروف العيش .

والآن بعد 15 عاما وفي ال 57 من العمر أصبح علي عاطلا عن العمل مجددا. كما أمرته الحكومة بإخلاء قطعة الأرض الصغيرة التي يقتات من زرعها لإفساح المجال لشركات نفط أجنبية بدأت تزحف ببطء على ارضه في محافظة البصرة. وتملك وزارة النفط قطعة الأرض ولا يحق لعلي استئناف قرار إبعاده عن الأرض.

ومع شعره بالإحباط، قرر علي الخروج للتظاهر للإعراب عن غضبه، كغيره من آلاف العراقيين الذين شاركوا في أكبر عملية احتجاج جادة تشهدها البلاد منذ أعوام.

وتقول الصحيفة إن الاضطرابات الاحتجاجية في العراق بدأت بعد الانتخابات البرلمانية في مايو/أيار الماضي، وكان الكثير من العراقيين يأملون أن تكون هذه الانتخابات، التي جاءت بعد هزيمة “داعش” ، يأملون أن تكون هذه الانتخابات فرصة للبلاد أن تحرز تقدما ونجاحا. ولكن الانتخابات شهدت عزوف العراقيين عن التصويت للإعراب عن إحباطهم من قياداتهم السياسية.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى