سياسي

الحراك المطلبي بالقطيف والاحساء : دماء شهداء كتائب حزب الله أمانة بأعناقنا وسنأخذ بثأرها

قناة الإباء/متابعة  

 

أعرب شباب الحراك المطلبي بالقطيف والاحساء, عن تعزيته لاستشهاد كوكبة من مجاهدي كتائب حزب الله بقصف إسرائيلي على الحدود العراقية السورية, فيما أكدت أن دماء شهداء الكتائب أمانة بأعناقنا وسنأخذ بثأرها.

وقال الناطق باسم الحراك حسن الصالح في بيان, إن “قيام محور الشر الإرهابي بقيادة الشيطان الأكبر أمريكا وربيبتها إسرائيل بجريمتهما الإرهابية ضد إخوتنا المجاهدين في كتائب حزب الله بالقرب من الحدود السورية العراقية ،ما هو إلا دليل واضح على الخطر الذي يشكله هؤلاء المجاهدون على إسرائيل و محور الشر و تصديهم لمشروع الهيمنة على الاسلامية والعربية”.

وأضاف الصالح, أن “التحاق كوكبة من رجال الله بدرب الشهداء ما هو إلا فخر وعزة وعرس الى كل المناضلين، فانهم ما سلكوا هذا الطريق إلا لينالوا احدى الحسنيين اما النصر وهو قريبا ان شاءالله او الشهادة”.

من جانبه, أدان الصالح “صمت الحكومات العربية والإسلامية التي لا نراها تتخذ أي موقف تجاه ما يرتكبه محور الشر بقيادة أمريكا من جرائم ودعم للتكفيريين في بلادنا العربية والإسلامية”.

وأوضح أنه “يبقى الـتأكيد أن دماء هؤلاء الشهداء الأبطال ومن سبقهم أمانة في أعناقنا جميعا ولن توفى الا بأخذ الثأر لدمائهم الزكية التي لا ثمن لها إلا إزاحة الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين من الوجود”.

ووجه الصالح رسالة إلى الكتائب بالقول : “نؤكد في مواساتنا لكم أيها الإخوة المجاهدون في كتائب حزب الله أننا وإياكم في نهج واحد وسبيل واحد يؤلمنا ما يؤلمكم ويفرحنا ما يفرحكم ، والله ينصركم انه عزيز ذو انتقام”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى