سياسي

كتائب حزب الله: اغلاق مواقعنا في “التواصل الاجتماعي” ردة فعل على خسائر العدو العسكرية والسياسية

قناة الإباء/متابعة  
علقت المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله على الحملة الممنهجة التي تشنها دوائر الاستخبارات الصهيو –امريكية ضد مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للمقاومة، عادة ذلك ردة فعل على الخسائر التي يتلقاها العدو في مختلف الصعد السياسية والعسكرية في المنطقة.

وقال المتحدث باسم الكتائب محمد محي في تصريح صحفي ان “محور المقاومة بات تاثيره واضحا في المجالات السياسية والعسكرية والاعلامية والاجتماعية والثقافية لذلك يسعى العدو الى محاربته بمختلف الطرق والوسائل المتاحة”.

واضاف ان ” وجود مواقع الكترونية ورقمية للمقاومة الاسلامية سوف يؤثر على حملات الاستخبارات العالمية الإعلامية”, مؤكداً ان ” الحملة التي يشنها العدو لتكميم صوت الكتائب في العالم الافتراضي سوف تواجه الفشل كما واجهته بالميادين العسكرية والسياسية”.

واضاف: ” شهدنا خلال الأيام القليلة الماضية حملة واسعة من قبل إدارات مواقع التواصل الاجتماعي بتوجيه مباشر من المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلية, لإغلاق جميع مواقع المقاومة الاسلامية سواء كانت شخصية او على مستوى وسائل إعلام وفضائيات”.

واشار المتحدث بأسم كتائب حزب الله الى ” اغلاق حسابه الشخصي مؤخرا دون سابق انذار رغم ما تتمتع به الحسابات الشخصية من ميزة حفظ خصوصيات المشتركين”.

وشنت مواقع التواصل الاجتماعي حرباً على حسابات المقاومة الاسلامية , وحجبت حسابات تعود للاعلام الحربي لحزب الله في “فيس بوك” و”تويتر”. 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى