دولي و عربي

هذا ما يخشاه زعيم كوريا الشمالية خلال لقائه بترامب

قناة الإباء / متابعة

يخشى زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، من اغتياله خلال القمة التي ستجمعه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في سنغافورة، الثلاثاء المقبل، بحسب ما أكد تقرير حديث.
تقرير لوكالة “بلومبيرغ” نقل عن مسؤولين أمريكيين، من دون أن تكشف عن أسمائهم، أن اللقاء ورغم أنه سيجري بين الزعيمين في فندق “Capella” المنعزل داخل منتجع سياحي في جزيرة بسنغافورة وهي أول بلد بعيد يزوره الزعيم الكوري الشمالي، منذ تسلم السلطة وراثة عن أبيه قبل 7 سنوات، إلا أن الطرف الكوري الشمالي يخشون من اغتيال كيم بمادة كيميائية سامة.

وأعادت الوكالة الذاكرة إلى اتهام سبق ووجهته كوريا الشمالية في 2017 لجارتها الجنوبية، بأنها أعدت مع الولايات المتحدة مخططاً لاغتياله بمادة “بيو- كيميائية” طبقاً لخبر بثته وكالة “KCNA” الكورية الشمالية للأنباء في حينها.

وملخص التقرير أن “مجموعة إرهابية قذرة، تديرها الولايات المتحدة وجواسيس كوريون جنوبيون، أفسدوا أحد المعارضين وتلاعبوا بوجدانه ايديولوجيا، ثم زودوه بمبلغ 20 ألف دولار للقيام بالهجوم”، وهو مخطط وصفته وزارة أمن الدولة بأنه “جهد أخير فاشل وتجاوز كل الحدود” وفق تعبيرها.

ومن المقرر أن تحتضن سنغافورة قمة تاريخية بين ترامب وكيم جون أون يوم الثلاثاء المقبل، وهو الأولى بين الزعمين بعد عقود طويلة من العداء الشديد بين البلدين بسبب برنامج كوريا الشمالية النووي.

وتطالب واشنطن وحلفاؤها بيونغ يانغ بالكشف عن برنامجها النووي والتخلي الكامل عنه، إضافة إلى تقديم ضمانات بعدم السعي من جديد إلى امتلاك سلاح نووي، فيما تقول كوريا الشمالية إنها ترغب في التخلي عن برنامجها النووي، لكن على مراحل.

وتعهد ترامب في المقابل بتقديم “حماية” لزعيم كوريا الشمالية، حال تخليه عن البرنامج النووي، وتحدث وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن تقديم مساعدات اقتصادية لبيونغ يانغ.

m.k

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى