اقتصاد

“شل” تعتزم زيادة انتاج الغاز في العراق

قناة الإبـاء /بغداد

 

 

تعتزم شركة “رويال داتش شل” زيادة إنتاج الغاز في العراق إلى 1.4 بليون قدم مكعبة يومياً بحلول عام 2020، ما سيرفع موقع العراق على قائمة الدول المنتجة للغاز مراتب عدة.

ودخل العراق إلى نادي الدول المصدرة قبل سنتين، محققاً طفرة نوعية في استثمار الغاز الطبيعي الخام، اذ تمكن خلال العام الماضي من تصدير 677885 ألف متر مكعب من مكثفات الغاز و143667 ألف طن متري من الغاز السائل من طريق “شركة غاز البصرة”، بحسب صحيفة “الحياة” اللندنية.

ونقلت الصحيفة عن المدير العام لغاز البصرة فرتس كلاب قوله، إن “إنتاج الغاز من المشروع المشترك، المُنتج الرئيس للوقود في جنوب العراق، يبلغ حالياً 938 مليون قدم مكعبة قياسية يومياً مع التخطيط لمزيد من التوسع”، مضيفا “منذ 2013 حين بدأ التشغيل، رفعنا طاقة المعالجة الى أكثر من ثلاثة أمثالها”.

وأكد كلاب، “ستكون شل في وضع أقوى يسمح لها بتركيز جهودها على تطوير وتنمية غاز البصرة وربما مشروع نبراس للبتروكيماويات بالطبع”.

وسبق أن أعلنت “شل” أنها ستركز جهودها على تطوير شركة “غاز البصرة” وتنميتها بعدما سلمت العمليات في “حقل مجنون” إلى الحكومة العراقية، كما باعت “شل” حصتها في حقل “غرب القرنة-1” إلى “إيتوتشو” اليابانية.

وتعمل في العراق شركات عدة لاستثمار الغاز المصاحب لعملية استخراج البترول الخام، وهي كل من “بلغار غاز” البلغارية و “ترانس غاز” الرومانية، والنمسوية “أو ام في”، والهنغارية “ام أو ال” والإماراتيتين “الهلال” و “دانه غاز”، والتركية “بوتاش” والألمانية “أر دبليو آي”، وشكلت هذه الشركات ائتلافاً معلنة عن خطة عمل تبلغ قيمتها ثمانية بلايين دولار لضخ كمية كافية من الغاز العراقي تكفي للعراق والدول المجاورة وتلبي بعض الطلب الأوروبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى