دولي و عربي

عراقجي: مزاعم نتنياهو المضحكة دليل على غضب واشنطن و تل أبيب والرّياض من الاتفاق النووي

قناة الإبـاء /بغداد

 

 

 قال المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيرانية عباس عراقجي إن مزاعم نتنياهو حول وجود وثائق مهمّة في مخازن مهجورة هي مزاعم مضحكة.

 المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيرانية عباس عراقجي رد على المزاعم المُعادية التي أطلقها نتنياهو وأشار إلى أن الوثائق التي أبرزها نتنياهو هي وثائق مزوّرة ومضحكة، قائلًا: “تصرّف نتنياهو كان تصرّفًا مضحكًا حيث زعم أنه حصل على 55 ألف وثيقة من مخزن شورآباد في طهران تثبت أن لإيران برنامجًا نوويًّا سريًّا. لكن نفس هذه المزاعم هي مزاعم مضحكة فكيف يمكن لإيران أن تترك هذه الوثائق في مخزن صناعيّ مهجور”.

وأشار مساعد وزير الخارجية الإيرانية إلى أن مزاعم نتنياهو هي مزاعم بالية، قائلا: “المزاعم هذه تكرارية وقد دخلت الوكالة الدولية للطاقة الذريّة من أجل إجراء تحقيق في هذا السياق كما عمدت إيران على مدى سنوات إلى إثبات براءتها من هذه المزاعم المنسوبة؛ لكن كل هذه الاتهامات بان زيفها خلال العام 2015 وقد أقفل هذا الموضوع من قبل الأمم المتحدة ومنظمة الوكالة الدولية للطاقة الذرية”.

ولفت عراقجي إلى أن تمثيل هذه العرض المسرحي جاء على بُعد 10 أيام من قرار ترامب حول الاتفاق النووي، معتبرا انّه أصبح من الواضح ان هذا العرض المسرحي يهدف للتأثير على قرار الرئيس الأمريكي من أجل وقف الاتفاق النووي، وقال: “من الملفت للانتباه أن كل قوى الاستكبار قد تجيّشت وتعبّات من أجل إنهاء العمل بالاتفاق النووي “.

وجدد مساعد وزير الخارجية الإيرانية تأكيده على أن إيران مستعدّة لمواجهة كافة السّيناريوهات، وأضاف: “التصرّفات الأخيرة تُثبت مدى قلق وعصبية أمريكا، الكيان الصّهيوني والسّعودية من الاتفاق النووي”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى