سياسي

التغيير:تظاهرات كردستان لم تجدي نفعاً والعائلة الحاكمة يصعب تغييرها

قناة الإبـاء /بغداد

 

 

اكدت كتلة التغيير البرلمانية الكردية، الجمعة، ان حكومة كردستان لم تتأثر بالتظاهرات الحالية او السابقة، مبينة ان كردستان تدار عن طريق عائلتين منذ زمن طويل، حيث لاتحظى برضا المواطن الكردي.

وقالت عضو الكتلة النائب تافكة احمد في تصريح  صحفي، ان “المتظاهرين من الكادر التربوي في السليمانية عادوا الى مدارسهم بسبب حرصهم على الطلبة، الا ان الموظفين في كلر وحلبجة واصلوا تظاهراتهم من اجل ايقاف ادخار الرواتب المفروض من قبل حكومة الاقليم”.

واضافت ان “المواطن الكردي اصبح مدرك تماماً ان كردستان تدار عن طريق الاحزاب، حيث تحكم كردستان عائلتين الطالبانية والبارزانية منذ زمن طويل وقد يحدث تغير في الحكومة عن طريق الانتخابات، الا ان من المرجح بقائهما في السلطة حتى لو حصلتا على مقعد واحد في الانتخابات”.

واوضحت ان “التظاهرات في الاقليم لاتعني بداية النهاية للحكومة المتمسكة بالسلطة، لان الكثير من التظاهرات قد اندلعت في الاعوام السابقة ضد الحكومة الكردية الا انها لم تجدي نفعاً، لذلك فان تغيير العائلة الحاكمة صعب لكنه غير مستحيل”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى